random
أخبار ساخنة

صارع في البحر 30 ساعة .. الشاب الذي قذفه انفجار بيروت أمتارا في البحر

الصفحة الرئيسية
أمين زاهد الشاب الذي قذفه انفجار بيروت أمتارا في البحر

يبدو أن الشاب اللبناني ، أمين زاهد ، أمضى ساعات فاقداً للوعي في البحر بعد أن قذفه انفجار في ميناء بيروت به عدة أمتار في الماء.


وتمكن رجال الإنقاذ أمس الأربعاء من اصطحابه ونقله إلى المستشفى ، حيث لا يزال في حالة حرجة بينما كانت أسرته وأحبائه يبحثون عنه ، على أمل سماع خبر بنجاته.

وانتشرت صور الشاب ومناجاة أصدقائه منذ مساء الأربعاء،  بعد أن فقد الاتصال به.

كما انتشرت صورته في زورق إنقاذ صغير بعد انتشاله من البحر, لاسيما وأن نجاته تحت ظروف الإصابة بعد عشرات الساعات من الانفجار تعتبر حالة نادرة تحدث في مثل هذه الظروف.

جاء ذلك فيما تواصل فرق الإنقاذ البحث عن المفقودين حتى الآن ، بحسب ما أكدته وزارة الصحة اللبنانية اليوم الخميس.

بالتزامن مع ذلك ، تجمعت عائلات عشرات المواطنين المفقودين يوم الخميس أمام منطقة الميناء حيث وقع الانفجار ، فيما أقامت قوات الجيش طوقًا أمنيًا حول الموقع الذي دمر بالكامل جراء انفجار 2750 طنًا من نترات الأمونيوم ،تركت بإهمال في أحد عنابر المرفأ لسنوات دون أن يحرك أي مسؤول ساكناً، في "جريمة" تردد صداها واسعا بين اللبنانيين الذين صبوا جام غضبهم على الطبقة السياسية الحاكمة في البلاد منذ عقود. فضلاً عن تفلت بعض المرافئ والمعابر عن رقابة الدولة اللبنانية.

بالإضافة إلى ذلك ، قالت وزارة الصحة إن عدد القتلى ارتفع إلى 137 ، فيما تواصل البحث عن عشرات المفقودين.

وقال متحدث باسم الوزارة لوكالة فرانس برس ان ما لا يقل عن 137 شخصا قتلوا وأصيب أكثر من خمسة آلاف في انفجار ضخم هز العاصمة اللبنانية مساء الثلاثاء ، مشيرا إلى أن العدد ليس نهائيا.
صارع في البحر 30 ساعة .. الشاب الذي قذفه انفجار بيروت أمتارا في البحر
alnoor-Mh

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent